يوم مثلج

18 10 2010

بتذكر هاد اليوم كتير ..
صورة1

كانت الأرض مفروشة تلج والجو بارد كتير 

كان عمري 5 سنوات لما رحت مع أبي وإخواتي وأولاد عمتي و…
عالجبل كنا كتير مبسوطين بالتلج وما وقفنا لعب
طبعا وبما انو انا الوحيدة يلي كنت صغيرة بين الولاد فما حدا يهتم فيني منيح
قضينا هنيك وقت طويل ..وبعدين صار وقت الرجعة عالبيت كلوا صار يركد ويركب
بهالسيارات من كتر البرد ..
وبعد ما اتعبّت السيارات بالولاد وعملوا التفقد ..مشيت السيارات وراحت
وأنا كنت واقفة عم اتفرج عليهن كيف عم يروحوا ويختفوا عالبطيء ..
وماني عرفانة ليش ما طلع اسمي بالتفقد !!

كنت عم ابكي ونادي بس ما حدا يرد

اطلعت من حوليي ما لقيت حدا غير التلج والصخر وصوت الكلاب من بعيد
قعدت عالأرض وصرت كتير ابكي ..ما حدا بيتخيل كيف كان شعوري بهديك اللحظة..

وبعد ما تعبت من البكي رضيت بالواقع و بأنو انا رح اقضي باقي عمري هون
وحاولت نام بس ما قدرت لانو كانت الارض كتير باردة..

ايييييه ما عاد في امل للرجعة عالبيت ما عاد شوف امي ..ابي ..اخواتي
وفجأة بيمر زلمي من طريق الجبل ..وبشوفني متصطحة عالارض وعم ابكي
قرب لحدي وحملني ..اطلعت بوجهو وإذ برفيق بابا ..
وهي كانت احلى لحظة بحياتي بعد ما فقدت الأمل رجع لحالو فجأة..

المهم ركبني عمو بشار عالموتور ومشينا ,كنت متمسكة فيه منيح من كتر خوفي
كنت خايفة يرجع يروح عمو بشار وابقى لحالي بجبل ما فيه حدا من الإنس وبعيد عن الناس..

مشينا ..مشينا لحتى لحقنا بسيارات العيلة وصار عمو يزمر وما حدا يرد ..
تقدمنا على السيارات آم شافني بابا وطار عقلو من محلو ..
طبعا ما رضيت روح  لعند بابا لأنو ما رضيت اترك عمو بشار (ضليت متعلقة بعمو بشار لبعد الحادثة بفترة)
وصلنا عالبيت وكنت لساتني ما عم اقدر عبر من الشي اللي صار معي
طبعا ماما كانت بالبيت ولما عرفت بلشت تبكي وتحضنني

ومن بعد هالقصة ضلت كل العيلة مو طبيعية لمدة شي اسبوع .
وخصوصي أخي ..
كل ليلة كان يفيق أنس عم يبكي آل لأنو هوي حاسس إنو أنا بدي موت ( الله يبشروا بالخير)

وفي شغلة لهلأ ما عم تروح من بالي ..
وهيي انو انا لفترة ضليت مصرة انو انا وقاعدة لحالي بالجبل
تجمعوا كل الحيوانات الأليفة واعدوا يواسوني .وكان في بيناتهم حمار لابس كنزة بنية
غمرني بين ايديه وقلي( لا تخافي نحنا معك ) ..!!!

واهلي حاولوا يقنعوني بانو ما كان في حيوانات وحمار وووووو

بس انا اصريت عهالشي!!!

طبعا هي كلها تخيلات طالعة من طفلة بس انا لهلا بعدني بتذكر شكل هالحمار عفوا الاخ حمار ..
هه هي هيي براءة الولاد ..

و أهم شي بالقصة إنو يا بنات اتحمدوا ربكن على إني بيناتكن
لأنو لولا فضل الله وعمو بشار ما كان في شي اسمو هبة .. sad

فالحمد لله إنو مر عمو بشار و إلا كنت رحت فيها وما كنت متعرفة عليكن ..

هبووش

Advertisements

إجراءات

معلومات

2 تعليقان

15 01 2012
الشرطة في خدمة الشعب..والشعب عم ينفعس « littleheba

[…] صغيرة بالابتدائي عم تبكي ..وتبكي فورا تذكرت يوم اللي ضعت أنا بالجبل … كانت عم تبكي متل كانو حدا محاول يئتلها مسلن او هيك شي […]

27 05 2012
أحمد

لولا “عمو بشار” ما كان في هبة وبسبب “عمو بشار التاني” يمكن ما يعود في هبة 😦
لا تخافي عم أمزح طبعاً…..انشالله منخلص منو عما قريب…..طبعا هم أحكي عن عمو بشار التاني

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s




%d مدونون معجبون بهذه: